ضمن جهود جامعة الفلاح في تطوير البيئة التعليمية، شهد عميد كلية إدارة الأعمال الدكتور كوكاليس باناجيوتيس، بالإضافة  إلى أعضاء الهيئة التدريسية بالكلية، ندوة علمية افتراضية من تنظيم إدارة الأعمال للتعليم والنشر في جامعة هارفارد حول "تصميم خبرات تعلم جذابة للطلبة الجامعيين"، قدمها البروفيسور مايكل روبرتو ، أستاذ الإدارة في جامعة براينت، وذلك بهدف خلق فهم مشترك بين أعضاء الهيئة التدريسية، تحقق من خلالها متطلبات النموذج التعليمي المميز الذي تتطلع إليه الجامعة وكلية إدارة الأعمال إلى تحقيقه.

ويأتي الهدف الرئيسي من الندوة هو، تعزيز مهارات الهيئة التدريسية في التعامل مع اختلاف المستوى الأكاديمي بين طلبة البكالوريوس وطلبة الدراسات العليا، وذلك لتحقيق الأهداف التعليمية المنشودة، وتوفير بيئة تعليمية أكثر ملاءمة للطلبة الجامعيين، عبر إعداد المناهج، بما يتناسب مع قدرات واستعدادات الطلبة المتباينة.

كما نوه البروفيسور روبرتو على الأخطاء الشائعة التي يرتكبها بعض أعضاء الهيئة التدريسية أثناء اختيار المقررات الدراسية للطلبة في المرحلة الجامعية الأولى، مثل عدم وجود مخرجات تعليمية ذات جودة عالية،  أو عدم الربط بين المادة النظرية والتطبيق العلمي، مؤكداً على أن اختيار المواد الدراسية يجب أن تكون مناسبة، ومقنعة، وذات صلة لإثارة اهتمامات الطلبة، مما سينعكس بذلك على تقبلهم للمعلومة، وخلق جو من التفاعل في بيئة تعليمية تفاعلية.

واختتم البروفيسور مايكل روبرتو  اللقاء ببث رسائل مشجعة للمشاركين، على أداء دور المرشد للطلبة من خلال تقديم الدعم والمساعدة والتوجيه والمشورة الأكاديمية المطلوبة، التي تساعدهم في حياتهم الجامعية، والمهنية في المستقبل.